[ الكُرْسِي ] | [ بِضْعَةٌ مِني ]/ فَضاء لـ شهـــد

[ الكُرْسِي ]

 

 MatissePiano_Lesson
 
 
 
      تَجلِسُ في الصَّفِ الأَخيرِ مِنْ مَتاهاتِ اللَّونِ، تَحْتَضِنُ بِيَديها حَقِيبةً جَلَبها الْحَظ لِتُخفي ارْتِباكها المُعلن أمَامَ الْجالسينَ عَلَى دكّةِ الرَّماد .
كَانَتْ تُقلِّبُ ليل الشّعر، و تَقْفِزُ بعد كُرسيين مِنْ ذاكَ القدرُ المُتقلبُ الخدّاع؛ وَ كَأَنها تَقول :
 
   هَلْ أَسْتطَيع النَّأي أَكْثر؟ لِمَ لا يَطير الكُرسي إِلى غَيرِ هَذا الْعَالم لِيكتبَ اسْمي و صِفاتي مِن جديد؟ لِمَ لا ألبسُ في روحي الْوَرد ... و أقْطفُ مِن الفضاء ضوءًا أَضَعه خَلفَ أذني لِيُغني؟
 
   كَاْنت تَتَساءل و لا إِجَاْبَات تَصِلها؛ كالْحَديثِ مَعَ أولئكَ الذين يُخَبئون أَسْرارهم تَحْتَ سِدْرَةِ الْمُنْتَهى .
 

 

 
 
 * اللّوْحَة من أعمال الْفَرنسي هنري ماتيس ( Henri Matisse)       
 

 

التصنيف : ●Coffe T!me
يمكنك متابعة الردود على هذه التدوينة من خلال خلاصاتRSS 2.0 تستطيع ترك تعليقك, trackback من موقعك



|