… ينتظرُ صِفته ..~

 

 

ما هُوَ الشِّعرُ ؟

 

 

يمكنك متابعة الردود على هذه التدوينة من خلال خلاصاتRSS 2.0 تستطيع ترك تعليقك, trackback من موقعك



|